الاثنين، أغسطس 08، 2011

Waiting list




أغادر باب الشقة بعد منتصف الليل، لا لشيء مقلق.. سأشتري معطر جو
نعم الأمر هام و يستحق، أحتاجه هذه الليلة بالذات!

أزيح كراكيب الغرفة ثم أقف في المنتصف و أرش المعطر إلى الأعلى، أضبط وقفتي سريعا حتى أصبح أسفل البقعة التي رششت باتجاهها بالضبط.. هكذا أقف، أتلقى المطر الخفيف من الرذاذ المعطر على وجنتيّ و جفني عينيّ المغلقتين.. بالضبط، هذا هو ما أريده من العالم في هذه اللحظة بالضبط! أعيدها ثانيةً و ثالثةً و رابعة.. و أنجح بالفعل في التخلص من أكثر من سبعين في المئة من آثار اليوم الغريب

الغرفة النظيفة تبدو هادئة ، تشبه الجزء الرائق في دماغي حيث التفاسير المرضية الخاصة بغرقي الإرادي تماماً في التوافه.. كأسباب خروج اللحن عن المتوقع في التراك الفلاني و ظهور إكسيلفون خافت لن يسمعه سوى المهاويس أمثالي.. تفاسير تخص بحة صوت كانت مقصودة لإيصالي إلى بقعة محددة في داخلي، بقعة تشبه تربة رطبة، أو غابة كثيفة غارقة في ندى صباحي... حالة ما تشبه البلل!

قبل النوم..ألقي برأسي في حقل من القطن، أترك الزغب يدغدغ رقبتي و أبتسم برضا، حتى تخترق زمجرة المروحة جدار الصمت الافتراضي .. أفكر أننا في أغسطس وبرغم ذلك فإن المروحة لا تأتي بهواء ساخن..

كل شيء يبدو فاتراً و هادئاً إذن
في انتظار انصلاح حالي!


**painting by: kelly vivanco

5 التعليقات:

The illusionist يقول...

great

Ihab Nasser يقول...

حلوة جدا

εïз Semsema εïз يقول...

جميلة .. يسر الله لك وأصلح حالك ^_^

خالد ناجى يقول...

في انتظار انصلاح حالي!

ربنا صلح لك الاحوال

تدوينه جميله

مهـــــا يقول...

عاوزة اقول حاجة مهمة
(بالنسبالي على الأقل)

حد بيكتب بالمستوى ده و السلاسة دي و الإحساس ده و الرشاقة دي .. إلخ
لازم مشروعه الأدبي (المطبوع يعني إن شاء الله) يتخطى نشر التدوينات كما هي
أدواتك تتخطى هذا و تستطيعين الاختلاف

و انا اتمنى امسك كتاب في ايدي عليه اسمك في اقرب وقت
:)