الاثنين، أغسطس 09، 2010

و ســــافرنا ،، اسكنـــدرية ..




أستيقظ من كابوس النبذ على زرقة البحر و السماء .. للتحديد أكثر ,, " فيروزية " البحر و زرقة السماء .. ارتدى البحر الفيروزي اليوم طوال النهار ليغويني ,, كان يبدو في سطوع الشمس كمنجم هائل من أحجار الفيروز الذائبة في العمق ..

يعلو سريري هنا " في بيتنا بالاسكندرية " شباك صغير.. يمكنني من خلاله مراقبة السحب و السماء حتى أغفو ,, و ما إن أفتح عيني حتى أبدأ بمتابعة غزل البنات الأبيض الطائر ،، تبدو لي السماء مسكرة و هشة هكذا فأبتسم ، و أبدأ في مراجعة قاموس المسلمات التي نسيتها أثناء انغماسي في الكابوس اليومين الماضيين ..

نعم ,, هذا سريري .. دافئ و يحتويني بكافة مبعثراتي ,, هكذا يكون السرير ... هذا شباكي الذي يطل على احتمالية فرح ,, هذه سمائي ..بأزرق : لون هادئ و مطمئن ،، و أبيض : لون قلبي ... هذا المربع السماوي الصغير يخصني وحدي .. لا أحد يود منازعتي بشأنه أو إلقائه في وجهي .. يمنحني في نهاري مساحة روح و في ليلي سأنتظر فيه نجمتي ،، نجمتي وحدي ..

الأرض تحتي يمكنها تحمل خطوي الخفيف ،، لا شيء يمقتني .. كل شيء هنا يحبني بالتأكيد لأنني أحبه ,, الحب لدى هذه الكائنات أكثر بساطة من المعقول ! ما إن تحب قطعة أثاث حتى تقع في حبك على الفور ,, و تزكم أنفك برائحتها حتى تصاب بهوس الحنين للبيت .. حتى قطع الأثاث الغالية تلك في المحال الفخمة التي نقف لمشاهدتها بانبهار من بعيد ،، تقع دوما أسيرة الهوى في حكايات تخطف القلب .. ما إن يتمناها أحدهم من بعيد حتى تحبه و تتمناه هي الأخرى ،، ربما تبعث برائحتها كمرسال شوق ،، و لكن الواجهات الزجاجية تقف حائلا باردا يحجب لقيا الأرواح .. حكايات حكايات ،، قد تُحكى في ليالٍ ألف بالكامل ،، ربما أكثر ..

اممممم كنت أقول أن كل شيء هنا يحبني بالتأكيد لأنني أحبه ، الهواء هنا معبق بالحكايات و الذكريات و يحمل لي أملا أكبر .. هنا يمكن تحمل سبعة أدوية لأكثر من مرة في اليوم ،، حتى أنني أضحك من اختلاف ألوانها و أشكالها ... أتذكر بطل " تغريدة البجعة " الذي صنع منها قطارا أزرق يصدر أدخنة برتقالية .. يصبرني ذلك على ملمسها البلاستيكي فوق لساني و استطالتها في حلقي ...

حسناً ،، لا يمكن أن أنكر أن كل شيء يبدو هنا أفضل .. فيما عدا أن الكثير من الحلوات سيوحشنني ..

تعالوا رمضنوا هنا كلكو بقى :)

2 التعليقات:

إبـراهيم ... معـايــا يقول...

Like
.............
تغدو الأشيـاء كلـها أجمل .. بقلمك، وبإحسـاســك بـها

ربنا يسعد أيااامـك يا كتكوووتة :)

dandana يقول...

بما انك بتسمعى دايدو

بقى عندى أحساس رهيب انى لازم احطلك دى هنا
http://www.youtube.com/watch?v=Qf3sZpnT1nA

وابقى قوليلى رأيك