الأربعاء، مايو 19، 2010

.. Sick




كنت عيانة أوي اليومين اللي فاتو .. و مازلت في الحقيقة ..

المشكلة اني مكونتش عارفة أحدد بالضبط أنا عيانة بإيه ،، أطلع من حاجة أخش في التانية بشكل غريب !! برد في الجسم و العضم و آلااام و أحزااااان في الضهر بشكل صعب وصفه ،، سخونية من اللي القلب يحبها .. هديوا شوية دخلنا في الترجيع .. فضلت ليلة كاملة برجع لحد الفجر ! و دخلت في حالة غريبة بقى من التقلبات ،، عنيا تغفل ربع ساعة ألاقي نفسي كويسة .. ربع ساعة كمان أبقى مفرفرة خالص ... نص ساعة كمان أتحول من السخونية لوجع البطن ... كمان نصاية نرجع لوجع الضهر .. امبارح بالليل بقى كل دة هدي و القولون ركز معايا شوية تقريبا غار من اخواته اشمعنا هوة يعني ؟؟



حاسة ان فيه لوحة سويتشات جوايا و فيه عيل صغير قاعد بيلعب في زرايرها طااالع نازل نازل طالع ،، و بيطنطط فوق دماغي كمان بكمالتها طبعا لااازم الصداع ..

أنا مش من طبيعتي اني بعيط و انا تعبانة و لا حتى بحب أقول آي ! أول مرة أوصل لهذه المرحلة من عدم القدرة على التحمل ... كان بيوصلني ليها بقى حاجة تاسعة خاااالص ،، حالة عدم اتزان كدة تجيلي فجأة و بدون مقدمات ... الدم يتسحب من ايديا و يضرب في نفوخي تقولوش صواريخ يا جدعان !! و دراعي ينمل جدا و ايديا تسيب خالص .. و بعدين الدم يندفع في كل جسمي بسرعة فأسخن و أحس إني مولعة .. و يتسحب تاني فألاقي نفسي سقعت و برداانة مع ان لسة في أجزاء مني سخنة ... كل دة بيحصل في حدود دقيقتين ،، تخيلو !!! .. فأنا أحس إن الناس دى كلها مش فاهمة حاجة و مش حاسة بحاجة و تجيلي هستيريا عياااط ... معذورة بردو !

و قال أروح المستشفى ألاقيلك دكتور متضايق من الحياة و شكله عاوز يروّح يرزعني واحدة " أيوة خير يا ماما " ،، بكرهها أوي كلمة يا ماما دى بحس فيها باستخفاف ... و بعدين يقولي لالا دة انتى بتدلعي بس و ضعيفة حبتين و يكتبلي مقويات !! أروّح من عنده أفضل أرجع طول الليل ... أروح تاني مستشفى تانية ألاقي في الحقيقة دكتور حليوة و عنيه خضرا فضل يقولي سلامتك يا ريهام لحد ماكنت هعيط من فرحتي .. بس فضلت قاعدة مستنياه في التكييف لحد ما السخونية هديت و مبقاش واضح عليا غير الإجهاد بس ! بصراحة هو بيفهم و قعد يقولي على حاجات بتجصلي من غير منا أقول لنستنتج يا حلوين ان عندي أنيميا و مشاكل في الغدة الدرقية ... و يكتبلي أدوية علاج على المدى الطووويل ... طب يا عم الحليوة و القلبة اللى انا فيها دلوقتي دي أعمل فيها ايه ؟؟؟

جتلي حالة زهق و طهق و نفور من كل الدكاترة و الأدوية و الأكل ... حتى كلمة " مم " بقت مضايقاني بردو ،، كل ماكل أتعب أكتر و في الآخر يقولوي حرام عليكي مابتاكليش و جبتيلنا العار !! حاسة كمان بحالة غباء .. عمالة آخد أدوية ملهاش علاقة باللي انا حاسة بيه ايه الجنان دة ؟... و بعدين هيا الكباسيل بتاعت المقويات كبيرة كدة ليه !!! كل ماجي آخدها أحس إني هرجع تاني لحد مانفجرت النهاردة في أختي الغلبانة و قعدت أقولها مش وااااخدة حااااااااااااجةةةة سيبوني في حالي !!..

الجدير بالذكر إني كنت بخطرف في السخونية خطرفة غريبة ... هكتبها في تدوينة تانية بقى :))

طلب أخير صغنون :

أي حد حاسس انه متزن و عارف يقوم من السرير يقعد يحمد ربنا كتيــــــر ...


2 التعليقات:

مها رضوان يقول...
أزال المؤلف هذا التعليق.
مها عبد الحميد خليل يقول...

ألف سلامة عليكي يا ريهام

لا بأس عليك يا أجمل باشمهندسة في الدنيا

:)